المساعد الشخصي الرقمي إضغط هنا لمشاهدة المواضيع حسب التسلسل من الأحدث الى الأقدم

مشاهدة النسخة كاملة : 5 أخطاء كارثية في مسيرة بيريز مع ريال مدريد


عنودي كلبي
2012-02-18, 10:05 PM
file:///C:/DOCUME%7E1/ADMINI%7E1/LOCALS%7E1/Temp/moz-screenshot-4.png بدأ الرئيس الحالي لريال مدريد فلورنتينو بيريز مسيرته مع النادي الملكي رئيساً عام 2000، ووعد الجماهير وقتها باستقدام نجوم اللعبة حول العالم وبدأ مسيرته في تكوين مجرة النجوم.
وما هي إلا شهور حتى تعاقد مع البرتغالي لويس فيغو من برشلونة والفرنسي زين الدين زيدان من يوفنتوس الإيطالي لتستمر بعد ذلك المسيرة، لكنه ارتكب أخطاء كارثية لو استطاع تجنبها لضاعف حصيلة النادي من الألقاب في تلك الفترة، ونذكر هنا أكبر 5 أخطاء ارتكبها الرئيس الحالي في فترته الرئاسية السابقة.
1- الاستغناء عن ديل بوسكي
أقدم بيريز على خطأ كارثي في مسيرته وباتفاق أغلب عشاق النادي الملكي، يعتبر عدم تجديد عقد المدرب الإسباني ديل بوسكي أكبر خطأ في مسيرة النادي، فالمدرب القدير استطاع الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين عامي 2000، و2002 كما حقق لقب الليغا مرتين أيضاً.
رحيل ديل بوسكي سبب صدمة للاعبي الفريق، ومن اعترض على القرار تم التخلص منه وبيعه، ومنذ ذلك الوقت في لم يستمر مع الفريق أي مدرب أكثر من عامين وأغلبهم غادر بعد عام واحد فقط.
2- رحيل ماكليلي
يعتبر لاعب الوسط الفرنسي من أفضل لاعبي الارتكاز في العالم في ذلك الوقت، وساهم بشكل كبير في تحقيق الألقاب مع النادي الملكي، وليس أدل على ذلك من اعتبار زملائه في الفريق بأنه الأهم بينهم، لكن مطالبة اللاعب بزيادة راتبه أدت إلى رحيله بعد رفض بيريز لذلك رغم الدعم الذي تلقاه من زملائه راؤول وزيدان وغيرهم.
مع ماكليلي حقق ريال مدريد ستة ألقاب، وبرحيله عانى الفريق الأمرين، وانتقلت النجاحات إلى تشيلسي محطة اللاعب الفرنسي الجديدة.
3- سياسة شراء النجوم
استقدم بيريز عندما تولى رئاسة النادي لويس فيغو من برشلونة وزيدان من يوفنتوس ورونالدو من انتر ميلان أعوام 2000، 2001، 2003 على الترتيب، وكانت صفقات ناجحة، لكن الانهيار بدأ منذ استقدام بيكهام إلى الفريق، وقتها بدأ الرئيس ينظر إلى الجانب الإعلاني أكثر من المهارة، فبدل التعاقد مع رونالدينيو في ذلك الوقت جاء بيكهام ليزيد مبيعات القمصان على حساب الألقاب التي غابت حتى موسم 2006-2007.
4- رفض الإبقاء على ايتو
حتى العام 2004 كان ريال مدريد يملك إمكانية الاحتفاظ بلاعبه الكاميروني الذي تقاسم مع مايوركا حرية التصرف بالعقد، لكن بيريز وقتها كان يرى أن المهاجم الأسمر لن يقدم الإضافة لخط الهجوم الذي كان يملك وقتها رونالدو وراؤول، وانتقل اللاعب إلى برشلونة ليذيق بعدها الريال الويلات.
5- تضييع الأموال
لا يمكن لجميع الصفقات أن تكون ناجحة، لكن أن تتعدد الصفقات الفاشلة فهنا تكمن المشكلة، فبيريز أنفق الملايين على لاعبين لم يثبتوا استحقاقهم لارتداء القميص الأبيض، فكل من جوناثان وودغيت وجوليو بابتستا ووالتر صامويل وتوماس غرافيسون.
وودغيت لم يلعب أكثر من10 مباريات في الليغا، وبابتيستا انخفض مستواه بشكل هائل بعد بداية قوية، ووالتر صامويل تم الاستغناء عنه بعد موسم واحد أما غرافيسون فحدث ولا حرج.
AFP