المساعد الشخصي الرقمي إضغط هنا لمشاهدة المواضيع حسب التسلسل من الأحدث الى الأقدم

مشاهدة النسخة كاملة : طبيبة تحكي قصة مؤلمة وحساسه


صياد القلوب
2012-11-29, 03:35 PM
طبيبة تحكي قصة مؤلمة وحساسه





طبيبة تحكي قصة حدثت معها .تقول . سأعرض عليكم قصة حدثت أمامي منذ سنوات وأنا أعمل في أسبوع كطبيبة

أمتياز في قسم الطورئ وأنا من أحدي دول الخليج العربي كانت الساعه حااولي الخامسه فجرا وكنت أعمل في المناوبة الليليه والتي تنتهي عند الثامنه

صباحا وكان كل شي هادئا جدا وأنا اتحدث مع أحد المرضى سمعنا صراخا قويا جدا قادما من مدخل الطوارئ خرجنا مذعورين خوفا من أن يكون حادث أو انفجار

أو اي شيء أخطر كل من في الطوارئ أصبح أمام المدخل لاستطلاع الأمر وحتى المرضى تركوا أسرتهم وخرجوا لإستطلاع الأمر وأضطرينا للجوء للأمن لفك

التجمع وإخراج الفضوليين من الطوارئ والصدمة كانت ما شاهدناه ليلتها رجل يسحب امرأة من شعرها شبه عاريه إلا من قميص نوم لا يخفى شيئا من

جسدها يجرها من شعرها ويتلفظ بأبشع وأقذر الألفاظ ويسب ويتهمها في عرضها وشرفها والدم يغطي تلك المراة من رأسها وحتى قدميها من يراها لا

يمكن إلا أن يقول أنها ميته اختفت ملامحها كاملة وهي تصرخ بصوووووووت بالكاد يسمع وتقول كما أذكر ق2 ما عملت شيء ق2 أستر علي الله يستر عليك

بس شي يغطيني

حاولن استطلاع الامر وان نفهم من الرجل ما يحدث فرماها أرضا وضرب وجهها بقدمه وقاااااااال كلاما لا أستطيع أن اقوله لكن فهمنا أنها زوجته وهذه هي

ليلة الزفاف وأنه وجدها غير عذراء طلبت مني الطبيبه المسؤولة ق2 اكبر مني في الدرجه ق2 أن اصطحب المرأة لغرفة الفحص وأن أقوم باللازم معها

وأنادي أخصائي الجراحة والعظام والنساء ولا زال الرجل في الخارج يتلفظ بألفاظ لم أسمعها في حياااااااااتي ورجال الأمن يحاولون تهدئته ومنعه من

الوصول إلى زوجته المهم لا أريد الإطاله أخذت التاريخ المرضي للمرأة بسرعه لأن حالتها كانت مرعبة جدا وكنت في حالة خوف لا يعلم بها إلا الله كنت

أخاف أن تموووت بين يدي فقالت لي أنها عروس جديده وان زوجها لم ير دليل عذريتها فسحبها من شعرها وجرها على الدرج العماره وهو يسب ويركل

ويضرب بكل أسلحته إلى أن وصل الى المستشفئ وهي ترجوه أن يتركها ترتدي ملابسها قالت لي أرجوك قبل أي شيء أريد أن تفحصني اخصائية

النساء والولاده حتى تؤكد عذريتي فخرجت وناديت الأخصائيه بعد الفحص تبين أن الفتاة بكر عذراء وقالت الطبيبه أن الغشاء من النوع المطاطي الذي لا

يتمزق بالجماااااااع عندما سمعت الفتاة ذلك طلبت من اللمرضة أن تنادي زوجها فدخل وحاول أن يضربها لكن الطبيبة صرخت في وجهه وشرحت له كل

شيء ولم يقتنع حتى شاهد بنفسه الغشاء سليم تماما ثم ركع عند قدميها وأخذ يقبلها ويطلب منها السماح

كسور في الأضلاع والذراعين والوجه والانف والساقين إلا أنها تمكنت من الكلام قالت كما أذكر ق2 أسامحك بشرط أن تعتذر لي امام كل النااااااااس ليس

فقط في المستشفئ تعتذر لي أمام الجيران الذين سمعوك وشاهدوني والمارة في الشااااااااارع أعتذر أمام كل إنسان سمعك تتهمني وشاهدني وأنا

بالمنظر هذا وتقول لكل النااااااااااااس اني إنسانه شريفه

أخذ الرجل يبكي بشكل هستيري ويصرخ ويطلب منها أن تعود إليه لكنها كانت تقول له ق2 الله لا يسامحك طلقني

ما حدث بعد ذلك ليس بتلك الاهميه ولم أنم ليلتها ولمدة يومين متتاليين أصبحت اتابع حالة تلك الفتاة في المستشفئ حتى خروجها بعد خمسة

أشهر متألمه جدا على كرسي متحرك غير قااااااادرة على المشي استمرت اتصالاتنا فترة بسيطه ثم أنقطعت بعد حوالي سنتين وأنا في العيادة في

أول سنوات تخصصي في مجااال النساء والولاده دخلت علي أمرأة على عكازين وسلمت علي بحراره ولأكون صاااادقه فأنا لم اتذكرها وعرفتني عن

نفسها وذكرتني بتلك الليله وقالت لي أنها تعافت نسبيا لا زالت غير قادره على المشي تزوجت وهي حااااااامل في الشهر الثاني وجاءت لمتابعة

الحمل سألتها ماذا حصل بزوجها الأول فقالت أنها أرسلت له التقرير الطبي الذي يثبت عذريتها في برواز مذهب ولم تسمع عنه غير أنه فصل من عمله

ولا شي آخر


ق2 أنتهت القصه انشاء الله تعجبكم وهذي القصه للعبره

لطفي الياسيني
2013-01-07, 10:40 AM
تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
شهيد المسجد الاقصى المبارك الحي
الذي ينتظر لقاء وجه ربه بشغف وشوق
عذرا لتكرار الردود فانا قعيد ومشلول

عالي مستواي
2013-01-07, 11:39 AM
الف شكر

اميرة الامير
2013-02-05, 12:56 PM
موضوع كتييير حلو
والله تستاهل تقييم بجداره
وفايف ستارز قليله على هالموضوع
مجهود راااائع
بنتظر جديد موضوعكم دائما
ماتحرمونا من طلتكم علينا :)